شرطي مغربي بمعبر تراخال بمدينة سبتة المحتلة يرفض مصافحة مسؤول إسباني

بني انصار سيتي .كوم


ام رئيس الحزب الشعبي الإسباني، بابلو كاسادو اليوم الأربعاء فاتح غشت، بزيارة إلى مدينة سبتة المحتلة الخاضعة للسيادة الاسبانية، توجه خلالها رفقة حاكم المدينة إلى المعبر الحدودي الفاصل مع الأراضي الخاضعة للسيادة المغربية.

وتفقد بابلو كاسادو، رفقة حاكم سبتة خوان فيفاس، معبر تراخال في الشريط الحدودي، الذي شهد في السنوات الأخيرة عدة حوادث تدافع لممتهني التهريب المعيشي مما خلف عدد من الضحايا.

وفي لقطة توقفت عندها وسائل الاعلام الإسبانية، رفض شرطي مغربي تابع لمديرية الأمن الوطني، السلام على رئيس الحزب الشعبي وحاكم مدينة سبتة، حيث أظهرت صور أن الشرطي الذي كان في المعبر الحدودي من الجانب المغربي، أبقى يديه وراء ظهره في الوقت الذي مدّ فيه المسؤول الاسباني يده للسلام، دون أن يُبادله ذلك الشرطي المغربي، وذلك امام وسائل لإعلام التي اهتمت باللقطة في تناولها لخبر زيارة رئيس الحزب الشعبي لسبتة.


Bninsarcity .net

Nouveau commentaire :

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بني انصارسيتي

أخبار وطنية | مناسبات | أخبار محلية | بني انصارسيتي | اخبار عالمية | رياضة | فن وثقافة | مؤسساتنا | تكنولوجيا | صوت وصورة | تواتون-Twatun | أعمدة الرأي | موضة | الرأي الحر | حوارات اسبوعية | حوادث | سياسة | إقتصاد | وظائف | ARTICULO DE OPINION | دين ودنيا | فرخانة وبني شيكر | خاص بالطلبة والتلاميذ