صفحة تابعة للحركة الشعبية تتضامن مع أحكيم وتهاجم الرحموني

بني انصارسيتي.كوم



يبدوا أن البيت الداخلي لحزب الحركة الشعبية بالناظور يعيش على وقع صراع بين أبرز قيادييه، وذلك مباشرة بعد الإنتخابات الجزئية التي عرفتها مدينة الناظور يوم 4 يناير الجاري. 
فبعد ظهور النتائج والتي منحت مقعدا لمحمد أبرشان عن حزب الإتحاد الإشتراكي، صرح سعيد الرحموني على أن مواجهته كانت ضد سليمان حوليش، وهاجم خلال نفس التصريح البرلمانية عن ذات الحزب ليلى أحكيم حيث قال أنها فضلت التسوق يوم الإنتخابات على دعم مرشح الحزب بالناظور. 

هذه التصريحات جعلت منتمين للحركة الشعبية، يصدرون ما شابه بيان نشر على إحدى صفحات التابعة للحزب بمواقع التواصل الإجتماعي، أعلنوا فيها تضامنهم مع القيادية ليلى أحكيم بعد تصريحات سعيد الرحموني التي وصفوها باللامسؤولة والطائشة والتي حاول من خلالها نسب فشله إلى غيره. 

وأدان البلاغ مثل هذه التصرفات التي لا تمت إلى أخلاقيات العمل السياسي والحزبي بصلة حسب لغة البلاغ، وطالبوا من الرحموني تقديم إعتذار رسمي لأحكيم، وأعزى ذات البلاغ هزيمة الرحموني إلى إرادة الناخبين الذين لم يريد تجديد الثقة في مرشح الحركة. 
 
 
ماذا يحدث بالبيت الداخلي للسنبلة.. صفحة تابعة للحركة الشعبية تتضامن مع أحكيم وتهاجم الرحموني

Bninsarcity .net

Nouveau commentaire :

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بني انصارسيتي

أخبار وطنية | مناسبات | أخبار محلية | بني انصارسيتي | اخبار عالمية | رياضة | فن وثقافة | مؤسساتنا | تكنولوجيا | صوت وصورة | تواتون-Twatun | أعمدة الرأي | موضة | الرأي الحر | حوارات اسبوعية | حوادث | سياسة | إقتصاد | وظائف | ARTICULO DE OPINION | دين ودنيا | فرخانة وبني شيكر | خاص بالطلبة والتلاميذ


معرض الصـــــــــــــــــــــــــور
25564569_1752355841492702_1913655412_n
13842061-20070675
23844835_230177777519668_6161495279580036514_n
IMG-20171203-WA0016
00000
07
04
06
01
00(1)