ليلى أحكيم البرلمانية عن حزب الحركة الشعبية تعبر عن أسفها الشديد لفقدان سعيد الرحموني المقعد البرلماني بالناظور

بني انصار سيتي.كوم



عبرت ليلى أحكيم البرلمانية عن حزب الحركة الشعبية، عن أسفها الشديد لفقدان المقعد البرلماني بالناظور، والذي ترشح له سعيد الرحموني القيادي بذات الحزب، وأضافت أنها تحترم سعيد الرحموني أشد الإحترام، وأعلنت عن دعمها له في المحطات القادمة. 

وقالت ليلى أحكيم أن جميع مناضلي ومناضلات حزب السنبلة قاموا بمجهودات كبيرة من أجل إسترجاع المقعد البرلماني إلا أن الحظ لم يكن حليفا للحزب بهذه المحطة، كما قدمت الشكر لجميع الناخبين الذين إختاروا التصويت على حزب الحركة الشعبية وممثلها سعيد الرحموني. 

وأبرزت ليلى أحكيم أنه في الساسة لا وجود لإنتصار دائم أو هزيمة دائمة، معلنة أن المستقبل أمام الحزب للعودة بقوة في إقليم الناظور، وأنها ستدعم الحركة الشعبية كما دعمتها في الإنتخابات الجزئية. 

وأوضحت أنها لم تدلي بأي تصريح كيفما كان وليست مسؤولة عن ما يتم نشره أو قوله بدون علمها. 

Bninsarcity .net

Nouveau commentaire :

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بني انصارسيتي

أخبار وطنية | مناسبات | أخبار محلية | بني انصارسيتي | اخبار عالمية | رياضة | فن وثقافة | مؤسساتنا | تكنولوجيا | صوت وصورة | تواتون-Twatun | أعمدة الرأي | موضة | الرأي الحر | حوارات اسبوعية | حوادث | سياسة | إقتصاد | وظائف | ARTICULO DE OPINION | دين ودنيا | فرخانة وبني شيكر | خاص بالطلبة والتلاميذ


معرض الصـــــــــــــــــــــــــور
25564569_1752355841492702_1913655412_n
13842061-20070675
23844835_230177777519668_6161495279580036514_n
IMG-20171203-WA0016
00000
07
04
06
01
00(1)